القائمة الرئيسية

الصفحات

التونسي محتجز الرهينتين بباريس لم يشتغل بسلك القضاء

 التونسي محتجز الرهينتين بباريس لم يشتغل بسلك القضاء

أكدت مصادر خاصة أن التونسي الذي عمد مساء اليوم الاثنين الى احتجاز رهائن بمدينة باريس الفرنسية لم يشتغل اطلاقا بسلك القضاء في تونس على عكس ما تم تداوله ببعض المواقع الفرنسية.
وأكدت مصادر أن التونسي المورط، أصيل احد الأحياء التي تقع بقلب العاصمة تونس، واشتغل في قطاع" التاكسي الفردي" وهو من مواليد سنة 1965 .

وتضيف ذات المصادر أن هوية" التاكسيست" المورط في عملية الاحتجاز تتشابه كثيرا مع هوية قاض تونسي لا زال مباشرا الى حد هذا التاريخ .

تعليقات

التنقل السريع